‏إظهار الرسائل ذات التسميات العالم. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات العالم. إظهار كافة الرسائل

11 فبراير 2014

الأمر الملكي يعكس إمكانية ومخاطر ارتدادات الحرب في سوريا على أمن المملكة السعودية وشرعية نظامها السياسي

    2/11/2014 12:00:00 ص   No comments
السعودية بعد "الأمر الملكي".. ضبط التفلت الداخلي وعودة التواصل الفعال مع واشنطن
علي عبادي

تلوح نذر ارتدادات الحرب في  سوريا على أمن المملكة السعودية وشرعية نظامها السياسي أكثر من أي وقت مضى. لقد انتهت مغامرة إسقاط النظام في سوريا التي تقودها الحكومة السعودية حتى الآن الى إخفاقات جمّة من بينها: شعور السعودية بالإغتراب عن أوثق حلفائها في العالم: الولايات المتحدة الاميركية بسبب التباعد (المصحوب بفتور العلاقة) بين الموقفين في التعامل مع قضايا إقليمية، النظام في سوريا يعاود النهوض برغم قساوة الحملة التي عصفت به من كل جانب، ايران التي سعت الرياض الى عزلها عبر قطع القناة السورية تبدو أقرب الى تحقيق هدفها في أن تصبح قوة إقليمية عظمى، حزب الله أحد مقاصد الحملة على سوريا ينجح في تجاوز واحد من أصعب التحديات التي واجهها منذ انطلاقته وهو يعود شريكاً "مقبولاً" في الحكومة اللبنانية بعد أن استبعدته شروط حلفاء الرياض مرة بدعوى احتفاظه بقدراته العسكرية، ومرة أخرى بحجة انخراطه في القتال في سوريا. غير ان الثمن الأكثر فداحة الذي تدفعه الحكومة السعودية يتمثل في خروج آلاف الشباب السعوديين عن طاعتها بعدما هاجروا الى سوريا للقتال وقد حصل بعضهم على بركة رسمية أو غض طرف، كما يتمثل في امتناع العديد من المشايخ- الدعاة عن الإنضباط ضمن التوجيهات الرسمية، فذهبوا بعيداً في التبشير بـ"الحرب المقدسة" في بلاد الشام والتي لا تدانيها بالنسبة لهم أولوية أخرى.

1 فبراير 2014

أهمية العلاقة التاريخية بين طهران وأنقرة و"الترياق المشترك السني الشيعي" لعلاج لدغة الإقتتال الطائفي المقيت

    2/01/2014 04:49:00 ص   No comments
علي هاشم


 عندما يتحدّث المرشد في إيران، فهو هنا لا ينطق عن الهوى، إنما هو وحي الثورة الإسلامية ومصالحها الإستراتيجية من وجهة نظر الإيرانيين الذين يوحي إليهم. وليس آية الله السيد علي خامنئي، لمن يعرفوه جيداً، ممن يستعملون الديبلوماسية في القول للمجاملة في خطاب الدول الأخرى، وهو عندما قال لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن العلاقة هي الأفضل منذ قرون، قالها وهو يعي حقاً أنها تأتي ضمن رؤيته الشاملة لما أطلق عليه سابقاً إسم "الصحوة الإسلامية".

29 يناير 2014

أردوغان في طهران: الأثمان السياسية الغائبة

    1/29/2014 03:28:00 م   No comments


محمد نور الدين
ليس من شيء يجمع بين فرنسا وتركيا سوى العداء للنظام السوري. الخلاف التركي مع فرنسا على ليبيا وتدخل فرنسا بمفردها في بداية الأزمة الليبية في العام 2011 كان مثار انتقاد عنيف من قبل رئيس حكومة تركيا رجب طيب أردوغان، وحتى لا يترك الساحة لها وافق بعد معارضة على أن يتدخل "حلف الشمال الأطلسي" ليحل محل التدخل الفرنسي في إطار الصراع على النفوذ والنفط في منطقة "الربيع العربي

29 نوفمبر 2013

استدارة تركيّة نحو إيران، أين موقع العرب؟

    11/29/2013 08:02:00 ص   No comments
 ناهض حتر
استدارة تركية كاملة نحو إيران ـــ المحور، لا تعوزها، كعادة وزير الخارجية أحمد داود أوغلو، الرتوش البلاغية الفخمة حول التحالف التركي ـــ الإيراني لحفظ الأمن في المنطقة، وتجاوز الصراع المذهبي، ووحدة اقتصادية تتحوّل قطبا دولياً! يا سلام! كأن أنقرة الإخوانية لم تسع، على مدار ثلاث سنوات، إلى تقويض النفوذ الإيراني في المنطقة، وكأنها لم تشنّ حرباً مذهبية طاحنة، وتدعم الإرهاب التكفيري، في العراق والشام، بما أدى، فعلياً، إلى قيام «داعش»، ثقافةً وتنظيماً.

25 نوفمبر 2013

اتفاق مرحلي يضمن لطهران حق التخصيب .. وتعهدات متبادلة مع الغرب تفكيك «الحرب» الأميركية الإيرانية

    11/25/2013 06:42:00 ص   No comments
محمد بلوط
إيران قوة إقليمية معترف بها، بعد اتفاق جنيف المرحلي النووي المذيل بتوقيع الخمسة الكبار والاتحاد الأوروبي. الطريق الطويلة والشائكة عبر سنوات العقوبات الاقتصادية القاسية، أوصلت الإيرانيين إلى الاعتراف الدولي بحقهم في تخصيب اليورانيوم، وتطويع النار النووية، ببلوغ محطتها الأخيرة في فندق «انتركونتيننتال» السويسري.
وعندما يكتمل الاتفاق الشامل الذي ينعقد بعد عام، بموجب اتفاق جنيف الحالي، يحصل الإيرانيون على وضعية «الدولة العتبة»، وتشريع منشآتهم النووية الإستراتيجية، واستكمال استقلالهم الاقتصادي.

30 أكتوبر 2013

إيران إلى سوق النفط والعين على الســعودية

    10/30/2013 06:41:00 ص   No comments
حسن شقراني


ما المشترك بين الهند، الصين، اليابان، كوريا الجنوبية وتركيا؟ ببساطة: النفط الإيراني. فهذه البلدان الخمسة هي الوحيدة التي تستورد الوقود الأحفوري من إيران بسبب العقوبات التي فرضها الغرب، لكن اليوم يبدو أن النفط الإيراني يسيل تدريجاً في السوق الشرعية. العقبة الرسمية الوحيدة أمامه هي السعودية، في إطار صراع واضح المعالم على المستوى الإقليمي وداخل «أوبك».

يقول مايك موريس، المرشح الديموقراطي للرئاسة الأميركية في فيلم The Ides of March: «لا تدفنوا رؤوسكم في رمال السعودية والعراق، فلنطلق السيارات التي تعمل على الهيدروجين، ولنحقّق السلام العالمي».

ابحث عن مقالات مثل التي قرأت

Advertise Here

المقالات الأكثر قراءة

_____________________________________________________
حقوق التأليف والنشر © مراجعات. جميع الحقوق محفوظة.