9 سبتمبر 2013

قصيدة: لست انا من يدمن شرب الحجر ...

    9/09/2013 02:21:00 م   No comments



احبك يا وطني

اينما كنت  وكيفما تكون
احب رضاك
واحبك عندما تغضب
احملك معي حيث اذهب


كحب الارض للسماء
وحب الطير للغناء

كحب المطر للهطول
و حب الشمس للحقول

وحب الورد للعطور
كحب الاطفال لامهاتهم

كحب النور للظهور
احب فيك المعاني فلست من يهتم بالقشور 
احب من ناسك البشر
فلست انا من يدمن شرب الحجر

كم انااسفة على زمن لم يستطع الاحياء فيه ان يغلبوا الموت
كم اناحزينة على عصر انشغل بالتعازي اكثر من انشغاله بالولادة 
كم انا حزينةعلى شعب اعطوه القنابل   واخذاوا منه العبادة

كم اناحزينة على بشر امتهنو االحرب حرفة
وحصدوا الدماء رواتبا
فاكلوا المًا  وشربوا دموعا

كم انا حزينة على من جلد عفافة الحب النزيه
وشرع الزنا جهاداً

الى متى ايها الموت الاحمق ستظل في ضيافتنا

اذهب ايها الحزن فقد انسيتني كرم الضيافة
سأنزع ضبابك من قلبي
وسأمسح غشاوتك من عيوني
وسأبدأ المسير


ساحمل في قلبي حياة ودعاء
به وحده اتحدى قلوبهم وكل ما سكبته من دماء
ساحمل في فمي اغنية
لأكسر كل ما تحجر من شفاه

جراحي لاتابهوا
فقد ادمنت الجراح

دموعي ليست لهم
فهي انبل من كل ما في هذا العالم من  رياء

يريدون قتلي لكني ساضحك
و ستصل ضحكتي حتى السماء

ماذا تبقى افيدوني
سلبوا قلوب الامهات
خنقوا  الاطفال وضحكهم
قتلوا العجائز و الرجال والنساء

هل سيصبح الموت شعارا
 وتصبح  الارض رمزاً  حديثأ  للفناء

هل نعطي الموت ما يريد
هل نقلع الاشجار و الورود
ونزرع القنابل


هل نترك الحياة والحرية
وننحني للموت كالعبيد


طال السبات
اما آن للكل ان يستفيق

سسأنهض في البداية
لكن عيوني   ستكون جديدة

على فمي اغنية
وفي قلبي قصيدة

لن اترك الشمس غريبة
صديقتي في وحدتي
وحيدة    لكنها صديقة الجميع


سأصنع من ظلالها  الصور

وهذا العصر سيصبح
 عصر القمر

اتريدون ان تنتهى العطور
ان يذبل الورد وان يحيا الحجر


عذراَ فاني لا أريد
هل تعرفون ما أريد
اريد ان يضحك القمر

في كل الايام
و كل الشهور

وان يشرق نوره في كل القلوب
و العصور  و الفصول

فلولاه   لتساوى   زمن الظلام مع زمن النور
______________

بقلم  نجوى محرز

Unknown

About Unknown

هيئة التحرير

Previous
Next Post
ليست هناك تعليقات:
Write comments

شكرا

ابحث عن مقالات مثل التي قرأت

Advertise Here

المقالات الأكثر قراءة

_____________________________________________________
حقوق التأليف والنشر © مراجعات. جميع الحقوق محفوظة.